جنوبيات

إرتقاء ا لشــهيد حسين حمود والتحاقه بالركب المبارك

*”مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا”.*
صدق اللّه العليّ العظيم

*بِمَزيدٍ من الفَخْرِ والاعْتِزازِ، تَزُفُّ المُقاوَمَةُ الإسْلامِيَّةُ، إلى حَضْرةِ صاحِبِ الزَّمانِ عَجَّلَ اللَّهُ تَعالى فَرَجَهُ وَشَعْبِها الأَبِيِّ المِعْطاء، أميرًا من أُمَراءِ الجَنَّةِ وفارِسًا من فُرْسانِها*

*”الشّهيد المجاهد*

*حــسـ🌹ـــيــــن مــــحــــمــــود حــــمـــــــود*

*من بلدة كفردونين الجنوبية*

*والذي نالَ وَسِامٌ الشَّهادَةِ أَثْناءَ قِيامِهِ بِواجِبِهِ الجِهادِيِّ اثناء عمله في لبنان*

*سيشيع ٳلۍ مثواه الٲخير اليوم الخميس الواقع في 27 شباط الساعة الثانية والنصف من بعد الظهر ٳلۍ روضة بلدته كفردونين”*

*لروحه الطّاهرة وأرواح الشّهداء الفاتحة*

بلال مشلب

رئيس التحرير

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى