باقلامكم

نحنُ مقاومون ..للكاتب الأستاذ يونس يونس

نحنُ مقاومون ..للكاتب الأستاذ يونس يونس

هناك أمور علينا الإلتفات لها خاصّةً أنّنا أصبحنا في خِضم المعركة مع الأعداء والّتي تغيّرت شكلها هذه المرّة..
فالحرب التي خطّط لها الأميركي مع حلفائه في الداخل يخوضها ويواجهها النّاس بمختلف أطيافهم وثقافاتهم وانتماءاتهم ، مع أنّ الهدف الأساس من هذه المعركة هو ضرب البيئة الحاضنة أي الأوكسيجين الذي يتنفّسه ح ز ب ا لله..
ولكن ليس هنا بيت القصيد..

فخلال المعركة منذ شنّها حتّى اليوم، ينقسم النّاس إلى فريقيْن أو ثلاثة، فيختلفون بآرائهم وأفكارهم وفهمهم لما يدور من حولهم.. ولكنّ المشترك الوحيد الذي يجمعهم أنهم جميععم يواجهون إن رغبوا أو لم يرغبوا..
والإختلاف لن يضرّ بالنتائج شيئاً..

وأنا كمواطنٍ يراقبُ من بعيد كل الأحداث الناتجة عن هذه الحرب لا بُدّ لي أن أقدّر كلّ مجهود بُذل على هذه الأرض..
في الحروب العسكرية السابقة التي خاضها المقاومون الأبطال،

كانت تردُنا الأخبار أوّلاً ب أوّلٍ عن تقدّم لمجموعة الشهيد.. باتجاه المواقع الإسرائيلية وضربها بسيلٍ من القذائف الصاروخية وقد حقّقت إصابات مباشرة في صفوف الأعداء.. أو زرع كمين مُحكم لمجموعة الشهيد ..

وقد تمّ ضرب موكب آليات عسكرية للعدو وقد حقّقتِ المقا ومة إصابات دقيقة مع اعتراف العدوّ بخسائره هنا وهناك..

وكنّا كلّما اطلّ سماحته ننتظرُ منه المفاجآت والدعم النفسي والمعنوي فتنشرحُ الصدور ونتنفس الصّعداء وكنا نرى الإنتصار بعينيه..

كنّا (اي بيئة المقا ومة) نتلقى الأخبار والنتائج وفي نهاية المعركة نتعرّف الى شهدائنا الذين بذلوا مُهجهم من أجل أن نجتمع في ساحة النصر ..

الآن نحن المجاهدون ونحنُ الأبطال والجرحى وأسرى متطلّبات الحياة..

نخوضُ حرباً من اشرس الحروب، نخوضها ونحن إمّا نعلمها وإمّا لا، وندركُ أسبابها وإما لا، وعلى يقين بنتائجها وإمّا لا، ولكن نخوضها..

نخوضها مُرغمين

نحنُ مقاومون يونس يونس
نخوضها مُرغمين، راغبين، كارهين، صابرين، واثقين، مردّدين، المهم أنّنا نخوضها..
كنّا درعاً للمقاو مين في صولاتهم والآن تبدّلت الأدوار فأصبحنا المقاو مين وبات المجاهدون درعاً لنا..
علمتُ مأخرّاً أنّ المجاهدين وبأمر من القيادة الحكيمة قد أفرجت عن كل مخازنها.. من وقودها الخاص المُخزّن لأي اعتداء على ارضها، وقد تمّ توزيعه للمرافق الحيوية بالمجّان..
وهذه مغامرةٌ كبرى، لكنّها الحرب..
وما نراه بأمّ العين من كسرٍ للحصار وتهديد العدو مقابل تعويم الأسواق بشتّى مقوّمات الحياة لهو واضح أن إدارة المقاومة وارادتها وعزيمتها كي نصمد اكثر في هذه المعركة لهو من اساسيات الصمود للإنتقال الى المرحلة الأخيرة..
وما لا نعلمه يبقى طي الكتمان وهو الكثير الكثير..
كلّ هذه التضحيات والمحاولات والمغامرات التي تقوم بها القيادة من أجلنا، هي من أجل الإستمرار في المعركة دون تراجع حتى تحقيق النصر..

فجهادنا في حرماننا لهو الجهاد الأوسط، وخسارة ثرواتنا في البنوك يعادل قذيفةً هوَت فبترَت أرجلَنا وبِتنا على كرسيٍّ مُدولب ننتظر الوقوف.. ووقوفنا لساعات تحت لهيب الشمس من أجل تعبئة ليترات خجولة من الوقود لهو بمثابة قصفٍ لبيوتنا وتهجيرنا.. وتحملّنا للمحتكرين والتجّار وذلهم لنا لهو مواجهة حقيقية للعملاء الذين يساندون العدو قصدا او غباءً..

كل هذه التضحيات هي بعين الله ورسوله والأولياء والشهداء.. هي بعين المقا ومة وسيّدها وجرحاها وأمهات الشهداء..

ولكنّ علينا أن نضع الأمور في نصابها فلقد بات وشيكاً إعلان النتيجة، وتحضيرات الإنتصار قاب قوسيْن أو أدنى..
وأنا لن انزعج من مشهد الإنتصار عندما يجتمع المختلفون في ساحة واحدة هاتفين عباراتٍ موحّدة
شكراً إيران.. شكراً ح ز ب ا لله

يونس يونس

 

نحنُ مقاومون يونس يونس

 

 

 

 

 

انضموا الى باقة التواصل الإجتماعي الخاصة بموقع السكسكية الإلكتروني.وذلك،للاطلاع الشامل عبر الاشتراك والمتابعة على

موقع السكسكية الإلكتروني موقع اخباري شامل ومستقل.بسبب ذلك،هو يسلط الضوء على كافة الأحداث السياسية،الإجتماعية وكذلك،الثقافية في لبنان والعالم.كما أنه،ينقل الواقع كماهو

 

قناتنا على تيليجرام

قناتنا على يوتيوب

صفحتنا الأساسية على فيسبوك

صفحتنا الإحتياطية علي فيسبوك

حـسابنا على تويتر

حسابنا على linkedin

حســابنا على reddit

حسابنا على VK

للانضمام الى مجموعاتنا الست عبر تطبيق واتس اب وذلك من خلال، الدخول الى احد الروابط التالية

 الـمجموعة الخامسة

 المجـموعة الأولى

 المجمـوعة الثانية

 المجموعة الثالثة

 المجموعة الرابعة

المجــموعة السادسة

 

 

اخترنا لكم

  لبنان أول دولة عربية تسجل سلالة جديدة من كورونا سريعة الانتشار

 

 

 الطحين المقدم من العراق يُباع في السكسكية

 

 

رقم صادم لإصابات كورونا في السكسكية : عشرات الحالات والإجمالي تجاوز الـ ١٠٠

 

 

موقع السكسكية الإلكتروني موقع اخباري شامل ومستقل.بسبب ذلك،هو يسلط الضوء على كافة الأحداث السياسية،الإجتماعية وكذلك،الثقافية في لبنان والعالم.كما أنه،ينقل الواقع كماهو

والموقع غير تابع لاي جهة سياسية.بسبب ذلك،هو على مسافة واحدة من الجهات والاطراف.كما أنه ينشر الأحداث كافة على حد سواء

الموقع مرخص.بسبب،حيازته على علم وخبر رقم 91 من المجلس الوطني للاعلام المرئي والمسموع عام 2018

 

موقع السكسكية الإلكتروني هو موقع إخباري إجتماعي متخصص بنقل أخبار بلدة السكسكية .وكذلك،جنوب لبنان،وأخبار لبنان والعالم .

 

الرؤية:

إعلام صادق،مهني.كما أنه،إحترافي ومعاصر

نعمل كمجموعة من الشباب المتطوع ،والتي تضم جميع أطياف المجتمع،مجموعة حيادية في عملها الإعلامي،غير تابعة لأي جهة أو فئة.

يقدم الموقع خدمات إعلامية عدة وعلى كافة الصعد كالأخبار عبر فيسبوك وواتس اب.كما أنه ينفذ أعمال الغرافيكس والتصوير والإعلانات لجميع المؤسسات.وذلك،عبر طاقم متخصص وحائز على شهادات تخوله القيام بهذه الأعمال.

كما أن الموقع يقدم خدمة تصميم وإدارة صفحات تواصل إجتماعي للمؤسسات وترويجها،وذلك بهدف تنشيط عمل المؤسسة عبر الدعاية والإعلان.

إضافة إلى ذلك،يقدم الموقع خدمة الغرافيكس للمؤسسات والأفراد بدءاً من صناعة اللوغو الخاص والتصاميم المتعلقة بطبيعة العمل.وذلك بجودة عالية وإحتراف.

 

موقع السكسكية الإلكتروني موقع اخباري شامل ومستقل.بسبب ذلك،هو يسلط الضوء على كافة الأحداث السياسية،الإجتماعية وكذلك،الثقافية في لبنان والعالم.كما أنه،ينقل الواقع كماهو

 

بلال مشلب

رئيس التحرير

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى